مونية بنتوهامي ل “ماذا جری ”

قامت الشرطة الوطنية و مصالح الإنقاذ الإسبانيتين بإنقاذ شاب مغربي يبلغ من العمر 27 سنة ، إختبأ في محركات سفينة كانت متوجهة من طنجة إلى ميناء طريفة حسب ما أوردته صحيفة ” الباييس ” يوم أمس . وكان المغربي قد قفز من المكان الذي يختبئ فيه بعد أن اقتربت السفينة من المرسی في ميناء طريفة ، محاولا إكمال المشوار سباحة بعد أن لاحظ اكتشاف وجوده من قبل طاقم السفينة ، لكن تمت إغاثته وقدمت له المساعدة من قبل مصالح الصليب الأحمر.
و يتمتع الشاب الآن بصحة جيدة ووضعيته لا تدعو للقلق باستثناء التعب الذي ظهر عليه بسبب تحمله قوة مياه البحر منذ خروج السفينة من طنجة حسب المصدر ذاته .