عمر محموسة ل”ماذا جرى”

أبدت إسرائيل من خلال وسائل إعلامها غضبها الشديد من المغاربة بعد الوقفة التضامنية التي نظمتها عدة هيئات سياسية بالمغرب وبمشاركة أطراف من الحكومة المغربية تضامنا مع الشعب الفلسطيني ونصرة  للأقصى بعد الاعتداءات المتتالية من طرف المحتل الصهيوني على الحرم الشريف.

وشنّت وسائل إعلام إسرائيلية مختلفة هجوما لاذعا على المغاربة، بسبب ما قالوا أنها “الطريقة التي عبّر بها الشعب المغربي عن تضامنه مع الشعب الفلسطيني، مؤكدة أنها طريقة “تكرّس العنف والكراهية ضد معتنقي الديانة اليهودية”.

وصدرت صحف إسرائيلية مختلفة تؤكد أن مسيرة المغاربة هي دعم للإرهاب والعدائية معتبرة أن الشعارات التي رفعها المغاربة هي شعارات تجسد الصورة الخاطئة عن اليهود.