عمر محموسة ل”ماذا جرى”

أوردت شركة “تريبل”الاماراتية أن التعامل التجاري اليومي بالنقود بالإمارات العربية المتحدة سيعرف انعداما كبيرا في أجل أقصاه سنة 2020.

وأرجعت الشركة الموردة للخبر أن هذا التراجع والإنعدام مرده إلى تزايد الإقبال على الدفع إلكترونيا سواء بواسطة بطاقات الائتمان أو الهواتف الذكية وغيرها.

وأوضحت الشركة ذاتها وهي متخصصة في خدمات الدفع الإلكتروني أن المواطنين والمؤسسات الحكومية والتجار لن يتداولوا سوى كميات محدودة جدا من النقود، خلال السنوات المقبلة، إذ أاكد صاحب الشركة قائلا “نحن في طريقنا للعيش في مجتمع إماراتي بدون نقود، حيث ستتاح طرق التسديد في أي وقت وفي أي مكان”.