“ماذا جرى”، الرباط

بينما يوجد الملك محمد السادس في الهند، منذ نهاية الأسبوع الماضي، أعلنت وزارة القصور الملكية  والتشريفات والأوسمة، قبل قليل أن  الملك محمد السادس سيشارك في القمة الثالثة لمنتدى “الهند – إفريقيا” التي ستنظم بنيودلهي يوم الخميس 29 أكتوبر الجاري .

مشاركة الملك محمد السادس بنفسه في القمة، يعد بمثابة إشارة قوية منه، للسلطات بضرورة الاهتمام بالسوق الهندي، باعتبار حجمه الضخم، وبضرورة الحفاظ على أول زبون للمملكة من الفسفاط.

كما تعد القمة انتصارا ديبلوماسيا للمغرب، أساسا بفضل جولات الملك في القارة السمراء، حيث أن البوليساريو، الدول الشبح، التي لها في مقعد في منظمة الاتحاد الإفريقي، لم تجد لها أبدا مقعدا في محافل آخر، منها قمة الهند إفريقيا، وقمة فرنسا إفريقيا، وقمة دول الساحل والصحراء.