مونية بنتوهامي ل ” ماذا جری ”

عم الظلام مساء امس بكل من الفنيدق، مرتيل، المضيق وتطوان ، استجابة للنداء الذي أطلقه عدد من النشطاء من أجل إطفاء الأنوار احتجاجا على شركة “أمانديس”.
و قد أطفأت الانوار لمدة ساعتين باغلب مدن الشمال ، و خرج مئات مواطنين بالفنيدق في مسيرة شعبية، تزامنا مع إطفائهم للأنوار، حاملين شموعا ومرددين شعارات تُطالب برحيل الشركة الفرنسية “أمانديس”.
فيما قد شهدت مدينة طنجة، احتجاجات ع مع بإطفاء الأنوار للمرة الثانية خلال أسبوع ، كما عرفت تدخلا أمنيا وصف بالعنيف بعد أن استعملت فيه خراطيم المياه والهراوات لتفريق المحتجين الذين تمكنوا من الوصول إلى ساحة الأمم.