مونية بنتوهامي ل “ماذا جری ”

اختير المخرج السينمائي المغربي محمد إسماعيل ضمن لجنة تحكيم مهرجان القاهرة السينمائي الدولي في دورته السابعة والثلاثين التي ستنطلق فعالياتها من 11إلى غاية 20 نونبر 2015.
و يأتي هذا الإختيار في إطار الاهتمام الذي يوليه المهرجان لفن الإخراج السينمائي٬ باعتباره العنصر الأهم في عجلة الإبداع السينمائي.
تجدر الإشارة ان محمد إسماعيل، كاتب سيناريو ومنتج ومخرج، ينتمي إلى الجيل المخضرم من السينمائيين المغاربة، وهو حاصل على مجموعة من الجوائز التي زكّته كأبرز السينمائيين المغاربة في الوقت الراهن.
وقدم محمد إسماعيل في السينما المغربية، أفلاما نجحت في إخراج مواضيع من خانة الطابوهات إلى قضايا للنقاش عبر الفن السابع , مثل فيلم “وبعد” الذي تناول فيه موضوع الهجرة غير الشرعية وهو الفيلم الدي نال أكبر نسبة مشاهدة في تاريخ السينما المغربية بحصة رقمية فاقت ملون مشاهدة , و “وداعا أمهات” الذي يتحدث عن تاريخ اليهود في المغرب و “أولاد البلاد” الذي تتمحور فصوله حول الإتجار الدولي في المخدرات.