نورالدين ثلاج، ل”ماذا جرى”
يبدو أن الناخب الوطني بادو الزاكي يسير نحو تصحيح مجموعة من الاختلالات التي تعاني منها التركيبة البشرية للمنتخب الوطني، ويسعى جاهدا للتغلب على عامل الوقت الذي لم يعد في صالحه للاستعداد لمقابلة غينيا الاستوائية الشهر المقبل ضمن فعاليات ذهاب الدور الأول للتصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2018 في روسيا .
و يتوقع أن يكشف بادو الزاكي عن اللائحة الأولية الثلاثاء المقبل، تحضيرا للمباراة، مشيرة إلى أن تغييرات طفيفة ستطرأ على اللائحة من خلال إبعاد بعض المحترفين، ممن لم يقدموا الإضافة المطلوبة في مباراتي كوت ديفوار وغينيا، إذ يجري الحديث أن الزاكي يتجه إلى إبعاد كل من يونس بلهندة، وعبد الرزاق حمد الله، ومحسن متولي.
ويذكر أن الزاكي لن يخرج عن قاعدته الموسعة، إذ ينتظر أن يستدعي لاعبين غابوا عن المباراتين الأخيرتين، من بينهم ياسين بامو، مهاجم نانت الفرنسي، فيما سيكون نور الدين أمرابط، لاعب مالقا الإسباني، غائبا، لعدم شفائه من الإصابة.