عمر محموسة ل”ماذا جرى”

“أنا مقلق منك بزاف السي عزيز” تلك هي الجملة التي تلفظ بها رئيس الحكومة عبد الاله بنكيران في مجلس حكومي اجتمع فيه أغلب أعضاء الحكومة،موجها حديثه لوزير الفلاحة والصيد البحري عزيز أخنوش قبل أن يرد عليه هذا الأخير “حتى أنا مقلق منك بزاف السي عبد الاله”، في موقف بدى فيه التعصب واضحا وظهر فيه الطرفان في موقف لم يسجل عليهما من قبل.

ما زاد الطين بلة هو مواصلة بنكيران حديثه الموجه لأخنوش قائلا “أنت لم تخبرني بأن المادة المتعلقة بصندوق تنمية العالم القروي سيُصبِح فيها التوقيع من صلاحياتك وهذا غير مقبول”، ليجيبه على الفور وزير الفلاحة “أنا مقلق لأن الصحافة تتهمني بسرقة صندوق التنمية القروية وهذا غير صحيح.. أنا أخبرتك بالأمر” نافيا بذلك ما اتهمه به بنكيران، لكن رئيس الجلسة أعاد له السؤال بشكل آخر أكثر دقة قائلا “تحدثت معي عن الصندوق، لكن لم تتحدث معي عن خروج التوقيع من تحت سلطتي إلى سلطة أخرى”.

أخنوش أكد في حديثه أن الثقة  اهتزت وأن الصحف تتهمه بسرقة صندوق التنمية، غير أن هذا الموضوع سيحدد مصيره أمام نواب البرلمان بالمصادقة أو عدم المصادقة عليه.