مونية بنتوهامي ل ” ماذا جری ”

اوقفت الشرطة القضائية بمدينة أحفير شابا يحمل الجنسية الأمريكية ، بعد ان تلقت السلطات اتصالات من عدة أشخاص مؤكدين ملاحظتهم لشخص مثير للشكوك يحمل حقيبة في طريقه إلى الشريط الحدودي.
و قد أحاطت قوات الأمن بمنافذ المحيط الحدودي ، مقتفية أثر الشاب شعر هذا الاخير بخطر الوقوع في قبضتهم و ولى هاربا مغيرا وجهته شمالا نحو طريق السعيدية – بركان، غير أنه فشل في محاولة الهرب ، واستسلم لرجال الأمن دون محاولة منه للمقاومة.
و لازالت الابحاث جارية بمكتب الشرطة القضائية بمدينة أحفير و كذا وجدة بغرض معرفة حقيقة الشخص و نواياه ، في حين أفادت المعلومات الأولية أنه من جنسية أمريكية ، في عقده الثالث ، ملتح على مستوى ذقنه، وذو بنية رياضية بقامة طولها 1.76 سم ، و وزن 82 كلغ، و قد كان يرتدي سروال قصير ” شورت”، ويتقن اللغتين الإنجليزية والروسية.