مونية بنتوهامي ل ” ماذا جری ”

نشر الشيخ السلفي محمد الفيزازي صورة على صفحته في الفايسبوك رفقة كل من أمين العام لحزب الاستقلال حميد شباط، والأمين العام لحزب الاشتراكي للقوات الشعبية ادريس لشكر معلقا عليها بقوله “الأستاذان حميد شباط و ادريس لشكر ليسا ضد الإسلام ، إنما هما ضد إسلام التطرف و الغلو و التنطع ، فلا تسيئوا الظن بهما، إن بعض الظن إثم”.
و خلفت هذه الصورة جدلا فايسبوكيا واسعا حيث حصلت على مئات نقرات الإعجاب من رواد العالم الأزرق، كما حصلت على العشرات من التعليقات التي انتقدت أغلبها موقف الشيخ السلفي الذي اعتبرته مسيرا .