عمر محموسة ل”ماذا جرى”

ينتظر أن تفرض وزارة التجهيز والنقل تكوينا في السياقة للراغبين في سياقة الدراجات النارية بهدف “حماية هؤلاء من حوادث السير، والتي يمثل سائقو الدراجات 44 في المائة من ضحاياها” كما قال الوزير الرباح اليوم في إجابته عن أسئلة النواب، وذلك بعد قرار الترقيم الذي خرجت به الوزارة قبل أشهر والذي يفرض على أصحاب الدراجات النارية ترقيم دراجاتهم.

هذا ومن المنتظر أن يبدأ تطبيق القرار في القريب من الأيام القادمة كإجراء جديد يهم وسيلة النقل النارية هذه، في اللحظة التي دخل فيها قانون الترقيم حيز التنفيذ وذلك بأداء مبلغ 100 درهم كل سنة عن هذا الترقيم رفقة الفحص التقني.

ويتم الحصول على ترقيم الدراجة النارية من خلال التوجه إلى مركز الفحص التقني للسيارات، حيث يتم الإدلاء بالبطاقة الرمادية للمركبة، أو بتصريح للشرف في حال عدم توفرها ثم الإدلاء بنسخة من البطاقة الوطنية مصادق عليها لدى المصالح المختصة، وتصريح يسلم لصاحب الدراجة من طرف مسؤول بمركز الفحص التقني للسيارات