عباس الخطابي، ل”ماذا جرى”

قام جندي في حي الباطيمات شرق مدينة العيون بوضع حد لحياته بإقدامه على الانتحار بشنق نفسه في سطح منزله بواسطة حبل.

وما تزال أسباب اقدم الراحل وهو أب لأربعة أبناء مجهولة. ولم تفلح محاولات زوجته وجيرانه الذين وجدوه في مرحلة الاحتضار في محاولة انقاذه.

وحضرت الى عين المكان عناصر أمنية وعسكرية، وتم فتح تحقيق في الحادث، فيما نقلت جثة الراحل الى التشريح في مستودع الأموات بالمستشفى الجهوي للعيون.