“ماذا جرى”، الدار  البيضاء

 

صادق مجلس الجماعة الحضرية للدار البيضاء، برسم الدورة العادية لشهر أكتوبر 2015، على النظام الداخلي للمجلس.

وقد شكلت هذه الدورة مناسبة لدراسة هذه النقطة الوحيدة في جدول أعمال المجلس، إذ تقدم مجموعة من المستشارين باقتراحات وتعديلات على مشروع النظام الداخلي للمجلس، التي صودق عليها ثم اعتمدت ضمن هذا المشروع.

وشدد رئيس مجلس جماعة الدار البيضاء عبد العزيز العماري، خلال الجلسة ، على حرصه أن تكون المشاورات مع ممثلي الفرق السياسية المكونة لأطياف المجلس حول النظام الداخلي للمجلس من أجل التدقيق وإدخال بعض التعديلات.

وأكد العماري خلال هذه الجلسة، التي حضرها أعضاء المكتب، على أهمية خلق تواصل بين أعضاء المجلس وكذا مع ساكنة العاصمة الاقتصادية من خلال بوابة إلكترونية تطلع المهتمين بالشأن المحلي للمدينة بكافة مستجدات المجلس وأنشطته أعضائه.

يذكر أن دورة أكتوبر الحالية برمجت في جلستين، خصصت الأولى (اليوم) للدراسة والتصويت على مشروع النظام الداخلي، فيما ستخصص الثانية (21 أكتوبر 2015) لانتخاب رؤساء اللجان الدائمة ونوابهم، وانتخاب ممثلي الجماعات بهيئات ومؤسسات، على أن تتم برمجة النقطة المتعلقة بالدراسة والتصويت على الميزانية في دورة استثنائية بعد عرض المشروع على اللجنة الدائمة المختصة.