عمر محموسة ل”ماذا جرى”

قال عبد الله البقالي البرلماني عن حزب الاستقلال في تصريح صحفي أن الولاة والعمال أخذوا رشاوي من أشخاص منتخبين خلال انتخابات مجلس المستشارين التي قالت الداخلية والعدل أنها عرفت استعمالا كبيرا للمال.

هذا وانتقد البقالي بشكل مباشر وزارة الداخلية إعلانها الأسماء الخاصة بالمرشحين معتبرا ذلك مصيبة، داعيا إلى فتح تحقيق وإعادة انتخابات مجلس المستشارين.

واتهم البقالي في نفس التصريح أن حزب الاستقلال واليسار والإسلاميين والعدل والاحسان مستهدفون من طرف مجهول في الدولة.

واعتبر أن إصدار وزارة الداخلية بلاغا يتهم مستشارين باستعمال المال وفتح تحقيق في ذلك هو تطاول على القضاء المغربي والمصلحة العامة.