ببلدة وردزاع بإقليم تاونات، وفي احتجاج ظريف وخفيف الظل، نشر بعض الشبان صورا لبرك مائية في البلدة المنسية، وهم يصطادون فيها الأسماك بقصبات الصيد.

صور للتنديد الذكي،  بما آلت إليه بلدتهم الجميلة، وما آل إليه إقليم تاونات عموما الذي زاره الملك محمد السادس، ودشن فيه عددا من المشاريع الهامة.

ساكنة الإقليم يتذكرون يوم الدخول الرسمي للملك محمد السادس للإقليم لأول مرة إلى مدينتهم حيث أدى تحية العلم على أنغام النشيد الوطني تحت أمطار قوية، فلم يبال ولم يعبأ بها العاهل الكريم، ما خلف في نفوسهم فرحا شديدا، كونهم تأكدوا أن لتاونات في نفس الملك مكانة خاصة، لكن المسؤولين على ما يبدو لا يشاطرون الملك نفس الشعور.