عمر محموسة ل”ماذا جرى”

أفاد بلاغ لرئاسة الحكومة الاسبانية أن إسبانيا منحت المؤرخ المغربي المرحوم محمد بن عزوز حكيم وسام ألفونسو العشر الحكيم، بعد أن صودق عليه على تقديم هذا الوسام باجتماع لمجلس الحكومة الاسبانية برئاسة رئيسها ماريانو راخوي.

ويعتبر هذا الوسام الذي قدم لمؤرخ تطوان من الأوسمة التي تكافئ بها اسبانيا الأشخاص الذين يقدمون خدمات كبرى في مجال التربية والعلوم والثقافة.

هذا ويعتبر محمد بن عزوز من أعمدة التاريخ بالمغرب حيث أصدر عددا كبيرا من المؤلفات التي تدرس تاريخ المغرب قبل أن يتوفى عن سن ناهز السبعين العام الماضي. وكان من ضمن مؤلفاته وهو في ربيعه الثامن عشر كتاب للتاريخ نشره باللغة الاسبانية.