عمر محموسة ل”ماذا جرى” متابعة

اعتقلت السلطات الاسبانية  عددا كبيرا من مهربي البشر، ينتمون لشبكة لتهريب المواطنين من الصين وإيرلاندا والولايات المتحدة وكندا.

وأفادت وزارة الداخلية الاسبانية أن هؤلاء المهربين المعتقلين بلغ عددهم 89 مهربا، بينهم صينيين وباكستانيين كانوا يحطون بشمال إسبانيا كنقطة عبور، قبل تهييئ جوازات سفر مزورة لهم.

وقالت الوزارة إن المهربين كانوا “ينقاضون ما يصل إلى عشرين ألف يورو (22700 دولار) للفرد ويدفع راغبوا الهجرة نصف المبلغ في بلدهم الاصلي والنصف الآخر بمجرد وصولهم إلى مقصدهم،  وإذا لم تدفع الحصة الثانية كان المهربون يحتجزون وثائق السفر وفي بعض الأحيان يهددون أفراد الاسر”.