عمر محموسة ل”ماذا جرى”

برأت محكمة أمريكية القضاء المغربي من عدم الاستقلالية بعد أن حاول رجل أعمال أمريكي تصليل المحكمة الأمريكية بإفادات تفيد أن محكمة الدار البيضاء التجارية لم تكن محايدة لاتهامها له بالنصب على إحدى الشركات التي يمتلكها فرد من الاسرة الملكية.

هذا وقالت المحكمة الأمريكية بولاية “نيو أورليانز” أن “القضاء المغربي ليس فيه ما يبرر الحكم بانحيازه وعدم استقلاليته وعدم خضوعه للضمانات المسطرية المتبعة من قبل القضاء الأمريكي”.

وسبق أن حكمت المحكمة التجارية بالبيضاء بأداء الشركة الأمريكية مبلغ 123 مليون دولار أمريكي تعوضا عن الأضرار، التي ألحقتها بشركائها، بمن فيهم الصندوق الاستثماري الأوروبي “آما ديلو هو لدينغ” الذي ساهم في رأسمال “لون ستار” بـ 175 مليون دولا، بعد عملية نصب للحصول على تمويلات بسعر فائدة أقل وإيجاد الموارد المالية اللازمة من أجل حل أزمة الشركة المالية.