قال عزيز الرباح وزير التجهيز  والنقل واللوجيستيك  إن خصوم حزبه الذين يعملون في الكواليس وفي الخلف يرغبون في إرجاع البلاد إلى الوراء، وإنهم بذلك يتآمرون عليها ويخونون شعار البلاد :الله، الوطن، الملك.

وشدد الرباح في لقاء تواصلي حزبي بقلعة السراغنة على أن الإصلاح يتطلب الرشد والوعي والوفاء للأمانة إضافة إلى الصبر والتضحية، وأخبر أن هذه الحكومة كانت ستسقط سنة 2013 ولكن حزبه صمد ولم يقبل الابتزاز.

وأشار الرباح إلى ان حزبه يواجه الفساد الذي له أنصاره وحلفاؤه الأقوياء من منتخبين ورجال اعمال وتجار مخدرات.