ماذا جرى، خاص

أثناء افتتاحه للبرلمان نبه جلالة الملك إلى أهمية هذه السنة التشريعية خاصة أنها الأخيرة في الولاية الحالية، و قال إن الحياة السياسية لا يجب أن تستند على الأشخاص بل على المؤسسات.

و قال الملك أن الانتخابات التي عرفها المغرب شبيهة بتلك التي تجرى في أحسن الديمقراطيات، و أن المشاركة السياسية أظهرت نضجا سياسيا يجب أن يعيه كل المرشحين بعيدا عن أية مزايدات و أن أي متضررا من نتائجها بإمكانه اللجوء إلى القضاء.

و لنا عودة للموضوع