مونية بنتوهامي ل”ماذا جری ”

عقدت شركة إنوي للإتصالات اتفاقية مع الرائد العالمي Xooloo لتوفير بوابة على الإنترنيت مخصصة للأطفال ما بين 7 سنوات و 12 سنة تمكن من زيارة 10000 محتوى أمن مصادق عليه من قبل أطباء واساتذة متخصصون في علم نفس الأطفال.
و جاء هذا الإتفاق في ظل الجدل المتصاعد حول ” أمن الأنترنت ” خصوصا العائلات التي تسعى إلى حماية صغارها من مخاطر شبكات الانترنت غير “المحصنة”، من خلال الابتعاد عن المشاهد العنيفة والدموية أو الابتعاد عن كل المواقع الاباحية التي لا تناسب سنهم، والقضايا المتعلقة بالأمن وحماية الخصوصية.
و كانت انوي قد أطلقت حملة توعية لحماية الأطفال على شبكة الانترنت السنة الماضية , كما أنها دافعت على ضرورة توفر الآباء والمربين على خدمة للرقابة الأبوية على محتويات الإنترنيت ، يغطي جميع المنتجات على الانترنت التي يتم تسويقها من قبل فاعل الاتصالات .
وتتيح هذه الإتفاقية للمربين رصد الصفحات التي تمت زيارتها في أوقات معينة ، وإمكانية تحديد ووقف فترات الربط بالأنترنت لحماية الأطفال والقاصرين عندما لا يكون في امكان الآباء مراقبتهم.