“ماذا جرى”، سياسة

أفادت إذاعة “سفيريدج راديو” السويدية العمومية على موقعها الإلكتروني بأن السويد لن تعترف بجمهورية “البوليساريو”، “لا اليوم ولا على المدى الطويل”.

وأضاف كاتب المقال أن “تفسير ذلك قد يتمثل في كون السويد لا ترغب في أن تختلق لها أعداء بينما نحن بصدد الترشح للحصول على مقعد في مجلس الأمن بالأمم المتحدة”.

وذكر بأن وزيرة الشؤون الخارجية، مارغو وولستروم كانت قد صرحت الأسبوع الماضي بأن قضية الاعتراف “لم تكن ضمن جدول الأعمال”.