مونية بنتوهامي ل”ماذا جرى”

اعترفت الممثلة السينمائية الفرنسية ايزابيل ادجاني، في استجواب مع مجلة “باري ماتش”, انها سرقة لوحة من أحد فنادق مدينة اكادير .
و قالت أنها كانت في زيارة لأكادير عندما لمحت لوحة في الفندق، الذي كانت تقيم فيه، حيث تفاجأت بأن المرأة المرسومة في اللوحة، تشبهها كثيرا، فلم تقاوم الرغبة في الحصول على اللوحة فأخذتها بدون أن تخبر إدارة الفندق، ووضعتها في حقيبتها، لتنقلها معها الى باريس .
و أضافت الممثلة الفرنسية أنها ما زالت تحتفظ بها