سائح يتهم ذات اليمين و ذات الشمال، فما صحة كلامه؟

مونية بنتوهامي، ل”ماذا جرى”

نشر سائح فرنسي من أصول افريقية فيديو يوضح تعرضه لاعتداء عنصري من طرف شبان بمدينة العرائش بسبب “لونه”.
و وضح الشاب بأنه كان يتجول في الأزقة القديمة لمدينة العرائش التي يحبّها، ويزورها كل صيف منذ خمس سنوات ، وفجأة اعترض سبيله مراهقان وشرعوا ينعتونه ب ” إيبولا ” . مضيفا ” لقد تعرضت لأسوأ إعتداء في حياتي “.
و عند محاولة الشاب نهر الشبان المعتدين وطلب ان يبتعدوا عنه ، نهجما عليه و عنفاه بضربة بسيف في ظهره متسببين له في نزيف حاد ٫ ما جعل الشاب يهرب ليحتمي بأحد المحلات إلا أن المعتدين لاحقوه واستمروا في تعنيفه الی ان احتمی بسائق طاكسي و أخده للمستشفى الا ان الطبيب رفض استقباله وطلب منه دفع 100 درهم قبل أن يعالجه حسب ما ورد في الفيديو.

واتهم السائح ايضا الشرطة بسوء معاملته عندما ذهب لوضع شكاية حول الاعتداء الذي تعرض له ٫ وذلك وفق ما جاء في كلامه بشريط فيديو بث على موقع اليوتيوب.
الفيديو :

التعليقات لا توجد تعليقات

لا توجد تعليقات

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تعليقاتكم تعبر عن وجهات نظركم، لذا المرجو التقيد بضوابط وأخلاقيات المهنة وعدم الاساءة للأديان والمعتقدات أو السب والشتم بين الافراد

error: Content is protected !!