عباس الخطابي، ل”ماذا جرى”

في جلسة خمر ماجنة، قضى شاب ينحدر من دوار سيدي إبراهيم الكانون في دائرة العطاوية بإقليم السراغنة، نحبه، بعدما طعنه صديق له يوم أمس الثلاثاء.

الجاني، ذي السوابق العدلية، ارتبكب فعلته في حق زميله بعد منتصف النهار، ليتمكن من الفرار بعد ذلك، قبل أن يتمكن الدرك الملكي من اعتقاله ساعات بعد ذلك.

فيما نقلت جثة الضحية الى مستودع الأموات باب دكالة قصد تشريحها، فيما باشرت المصالح المختصة التحقيق في القضية.