ماذا جرى، سياسة
أعلن عضو جديد من أرباب العمل عن انضمامه رسميا إلى حزب الاستقلال مما يعطي دفعة قوية لمرشح حزب الاستقلال لرئاسة مجلس المستشارين.
وجدير بالذكر أن إثنين آخرين من أرباب العمل ينتمون إلى حزب الاستقلال وعلى رأسهم أحمد سالم؛ وهو استقلالي من منطقة الصحراء.
وتعطي هذه التوجهات الجديدة آمالا كبيرة في فوز حزب الاستقلال برئاسة مجلس المستشارين.
وعلم موقع “ماذا جرى” أن ترشيح حزب الاستقلال لعبد الصمد قيوح شجع العدالة والتنمية على دعم حزب الاستقلال إضافة إلى التقدم والاشتراكية في انتظار ما ستعلنه أطراف الأغلبية الحكومية.
وقد فوجئ حزب الأصالة والمعاصرة بترشيح قيوح الذي يحظى بسمعة طيبة لدى الحلفاء كما لدى الخصوم السياسيين وانه بتمتع برصيد نضالي وأنه ليس حديث العهد بالبرلمان.