مونية بنتوهامي، ل”ماذا جرى”
حاول رجل أمن خاص الانتحار بتسلقه لعمود ” الريزو ” أمس الإثنين بمحيط كلية ابن مسيك بالدار البيضاء، بسبب سقوطه في هاوية العطالة.
و قد بدأ الرجل يصرخ في الفضاء العالي بأنه سوف يلقي بنفسه، الشي الذي اثار استعطاف المارة و دعوتهم له بعدم الإقدام على هذا العمل الجنوني، ومتسائلين فيما بينهم عن الظروف القاهرة، التي تجبر إنسانا راشدا على التفكير في الموت بطريقة بشعة وقاسية.
هذه الحالة استدعت قدوم مصالح الأمن والسلطات المحلية وعناصر الوقاية المدنية، الذين دخلوا في مفاوضات ما جعله يتراجع عن نيته، حيث تم توقيفه بانتظار النظر في قضيته الإنسانية.