عباس الخطابي، ل”ماذا جرى”

صنف موقع روسي الحدود الفاصلة بين المغرب والجزائر كسابع أخطر الحدود في العالم، وذلك انطلاقاً من عدة أسباب.

ومن الأسباب التي ذكرتها يومية “المساء”، أن الحدود بين الدولتين تشهد عمليات تهريب البنزين والمخدرات والأسلحة والمواد الغذائية.

ومنذ عشرين عاماً ظلت الحدود بين المملكة والجزائر مغلقة، وما انفك الملك محمد السادس يعلن في خطاباته استعداد بلاده فتحها في مقابل تعنت الجزائر.