ماذاجرى متابعة
فجر القيادي البارز في صفوف حزب العدالة والتنمية عبد العالي حامي الدين قنبلة من العيار الثقيل حين كشف عن معطيات تورط ناخبي ينتمون للحزب بتهمة التآمر والخيانة.
وفسر حامي الدين عملية التآمر بعدم تصويت عدد هام من منتخبي الحزب لصالح مرشحي إلى مجلس المستشارين.
وتوعد حامي الدين خونة الحزب بتحقيقات دقيقة للكشف عنهم ومعاقبتهم..
وقدم حامي الدين مثالا عن الخيانة هو عدم إحراز نبيل الشيخي مرشح الحزب عن جهة الرباط سلا القنيطرة إلا على 440 من اصل 590 مستحقة،وهو ما يعني خيانة 159 عضوا في هذه المنطقة.
وفسر حامي الدين هذه الخيانة بالرشوة الانتخابية” التي راح ضحيتها عدد من أعضاء الحزب ستتم معاقبتهم جراء ما جنت اياديهم.