ماذا جرى، خاص
تأكد لموقع “ماذاجرى” أن اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال قررت ترشيح القيادي البارز عبد الصمد قيوح للتنافس على كرسي رئاسة مجلس المستشارين.
وعلم موقعنا من مصادر قيادية لدى حزب العدالة والتنمية أن عبد الإله بنكيران عبر عن سروره بدقة اختيار حزب الاستقلال لرجل ظل بعيدا عن التجاذبات السابقة بين الحزبين،وعرف بدماثة أخلاقه حين اشتغل إلى جانبه وزيرا للصناعة التقليدية.
وعلم موقعنا أن ما ساعد بنكيران على دعم الاستقلال داخل المستشارين هو حسن اختيارها لمرشح قال عنه ابن كيران انه “ولد الناس”.
من جهة أخرى أصيب حزب الأصالة والمعاصرة باحراج كبير حين علم باختيار حزب الاستقلال لقيوح الذي يمكن أن يغير أصول اللعبة داخل المجلس بحكم مكانته وعلاقاته العائلية.