مونية بنتوهامي ل”ماذا جری”

حملت الأنباء الرسمية الاخيرة للحصيلة المؤقته الحجاج المتوفون بمنی تأكيد وفاة مؤذن مسجد الحسن الثاني “نور الدين الحديوي”.

و قد عبرت ليلی حديوي عبر صفحتها عن حزنها البالغ و اوضحت ان الحجة التي لقي والدها حتفه بها هي رقم 15 بعد ان كان قد ذهب في شهر رمضان الماضي إلى العمرة.

و قد عرف “نور الدين الحديوي” قيد حياته بانه مؤذن، و ما يخفی عن الكثيرين ان الفقيد نعى كبار المقرئين المغاربة وأشهر الأئمة في البلد وأهل الآلة الأندلسية والمولوعون بالمديح والسماع و هو أحد أكثر أهل الإرشاد الديني في وزارة الاوقاف و الشؤون الاسلامية.