عمر محموسة ل”ماذا  جرى”

جريمة فضيعة ومؤثرة تلك التي مازالت تتداولها ألسن التمنصوريين هذا المساء بعدما اهتزت مدينة تمنصورت إقليم مراكش على وقع جريمة اغتصاب راح ضحيتها طفل لا يتجاوز الأربع سنوات، بعدما أقدم راع للغنم ثلاثيني باغتصاب الطفل بعد اختطافه.

هذا وقد اختطف الفاعل الطفل البريئ من أمام بيت والديه حيث كان يلعب هناك بعد أن استدرجه إلى مكان خال ويصب وحشيته الكاملة على الطفل الصغير مما أدى إلى سقوط الطفل مغمى عليه، من شدة المضاعفات التي خلفها الاغتصاب.

وقد نقل الطفل إلى قسم الانعاش بمستشفى ابن طفيل بمراكش مغمى عليه ، فيما تم القبض على الجاني الذي تم تقديمه إلى وكيل الملك بمحكمة الاستئنااف بمراكش، بتهمة الاختطاف واغتصاب فل قاصر.

هذا وتعتبر جريمة اغتصاب طفل بتمنصورت جريمة بشعة، هزت المدينة وحركت الجمعيات الحقوقية بها والتي من المنتظر أن تبدأ في تحركها لتأييد الطفل الضحية وعائلته المدمرة.