عمر محموسة ل”ماذا جرى”

أعلن وزير النقل واللوجيستيك السيد عبد العزيز الرباح عن خطة 25 سنة القادمة والتي تهم تطوير شبكة النقل السككي بالمغرب حيث أكد أن مشروع القطار السريع سيتجاوز خط نجة الدار البيضاء إلى مدن اخرى.

هذا وأكد الوزير أن القطار السريع سيصل إلى الجنوب والشرق ممتدا بذلك إلى مدن مراكش وأكادير وفاس ووجدة.

وأكد الوزير أن هذه الخطة تتطلب موارد مالية جد ضخمة ومهمة واعتماد تكنولوجيا حديثة ومناسبة. وذلك لتحقيق تغطية شاملة ومهمة تستجيب لما ينتظره المغاربة.

هذا وينتظر أن ينطلق مشروع القطار السريع، الرابط في مرحلته الاولى بين طنجة والدار البيضاء أواسط سنة 2017، ليدخل المغرب بذلك مرحلة جديدة من السرعة موكبا عصر السرعة الذي يعيشه العالم ويسهل خدمات السفر على المواطنين.