عمر محموسة ل”ماذا جرى”

استطاعت شركتين مختصتين في زراعة “الحشيش” او ما يعرف “بالقنب الهندي” الحصول على رخصتين لتوزيع منتجات الشركتين على صيدليات الاوروغواي بأمريكا اللاتينية.

هذا وتعتبر الاوروغواي الدولة الاولى في العالم التي ترخص زراعة وبين الحشيش والكيف لاعتبارهما مادتان مهدئتان، وأيضا تقنن الدولة هذه المادة بهدف الحد من التهرب الضريبي الذي تنهجه العصابات الموزعة لهذه المادة في السوق السوداء.

هذا وحددت دولة الاوروغواي ما مقداره 40 غرام في الشهر لكل مقبل على هذه المادة التي تعتبرها الأوروغواي مهدئة في حين تراها باقي دول العالم مخدرة.