ماذا جرى متابعة

قال احمد لحليمي المندوب السامي للتخطيط إن إصلاح صندوق التقاعد الذي يستهدف الموظفين ويسعى إلى رفع سنهم إلى 65 سنة للحصول على التقاعد “معناه أنه لن يبقى للموظف بعد حصوله على التقاعد إلا حوالي سنتين ليصاب بعدة أمراض”.

فحسب الأرقام التي تتوفر عليها المندوبية السامية  فالأمراض في المغرب تغزو المسن بدءا من 67 سنة  بالنسبة للرجل، و71 سنة بالنسبة للمرأة.

ودعا أحمد لحليمي الحكومة إلى تأمين تقاعد كريم للمسنين لأن 84 في المائة من مسني المغرب لا يتوفرون على تقاعد، و87 في المائة ليست لهم تغطية صحية.

وكشف لحليمي يفي لقاءه مع أعضاء المجلس الاقتصادي والاجتماعي عن أرقام صادمة فيما يخص الفقر والبطالة التي لازالت جاثمة بنسبة 10 في المائة، بينما الفقر يكتسح البادية بسنبة 85 في المائة.