عمر محموسة ل “ماذا جرى”

بعد توقيفه لطبيب بمدينة الدار البيضاء لتلبسه في الاشتغال بمصحة خاصة وهو المعين بمستشفى عمومي بالمدينة، أوقف مرة اخرى، وزير الصحة  الحسين الوردي طبيبا آخر بمستشفى سانية الرمل بتطوان بعدما  تبث أنه تسلم رشاوي لتقديم شواهد طبية.

هذا وكان توقيف المعني بالأمر بعد إجراء بحث وتحقيق من طرف المفتشية العامة بالوزارة حيث تبث أن الطبيب يطلب مبالغ مالية مقابل تسليم شواهد طبية للراغبين في أخذها.

هذا وسيتم متابعة الطبيب بعد تقديمه إلى المجلس التأديبي وإحالته على الهيئة الوطنية للأطباء والطبيبات وذلك وقوفا على حيثيات هذه الواقعة خاصة بعد تقديم مجموعة من الموانين شكايات في حق الطبيب.