عممر محموسة ل”ماذا جرى”

أوقف وزير الصحة الحسين الوردي توقيف طبيب استاذ يشتغل بالمستشفى الجامعي ابن رشد بالدار البيضاء، بعدما اكتشفت الوزارة أنه أيضا يشتغل في مصحة خاصة، وهو الأمر الذي يمنعه القانون على الطبيب الذي  يشتغل في مؤسسات الدولة.

هذا وقد اوقف الطبيب الاستاذ بعد تحقيق أجرته الوزارة بعد توصلها بشكاية من أحد المواطنين يشتكي من خطإ طبي بإحدى المصحات الخاصة والذي ارتكبه طبيب ليتم الوصول إلى الطبيب الموقوف والذي كان يتابع حالة المريض لمدة 30 يوما.

هذا ويعتبر اشتغال الأطباء بمصحات خاصة بمثابة خرق لما ينص عليه الاتفاق، الذي وقعه الأساتذة الأطباء مع الوزارة، والذي يسمح لهم بالاشتغال يومين فقط في الأسبوع في المصحات الخاصة.