عمر محموسة ل”ماذا جرى”

أقدمت السلطات المغربية يوم أمس بمدينة الدار البيضاء على إفراع فرع للشركة السويدية فولفو بالمدينة منفذة بذلك قرارا يقضي بإفراغها وذلك حسب ما أفادت به”تيل كيل”.

هذا وقد حطت أربع شاحنات للقوات العمومية بمكان تواجد فرع الشركة بالدار البيضاء مطوقة المكان حيث “منعت العاملين من الدخول إلى عملهم وذلك في الصباح الباكر، حيث ظل فرع الشركة مغلقا يلة اليوم وسحبت لوحته الإشهارية المتواجدة على الواجهة” تضيف نفس المجلة.

ويعود إغلاق المقر الفرع بالدار البيضاء إلى نزاع قضائي ببين مالك المقر الذي الب الشركة بالافراغ ليتم تنفيذ هذا الافراغ اليوم الثلاثاء، بعد 12 سنة من دخوله المحكمة مطالبا الشركة بالافراغ.