في بيان قوي صدر عن الخارجية المغربية أكد المغرب ان ملف مالي”أصبح يطرح بطريقة انتهازية، من قبل أطراف معينة بشكل مباشر، وبعيدا عن السياق القانوني والإقليمي الذي دعت إليه الأمم المتحدة”.

وجاء في نفس البيان الذي يلمح إلى تدخلات الجزائر غير المشروعة في مالي “أنه لا يمكن فرض تسوية للأزمة القائمة شمال مالي”.

وحذر بيان الخارجية المغربية من مواصلة التعامل مع ملف مالي باعتبارها “حديقة خلفية خاصة” أو “حقلا للتجارب” في إشارة واضحة إلى انتهاكات الجزائر للشؤون الداخلية لمالي وللشرعية الدولية في التعامل مع ملفها.