عباس الخطابي، ل”ماذا جرى”
قالت مصادر اعلامية إن مطاعم وفنادق ومقاهي بمدينة مليلية تعرضت للإغلاق، بسبب مغادرة العمال المغاربة في تلك المؤسسات المدينة السليبة خلال عيد الأضحى.
وبحسسب نفس المصادر، توجه مدراء تلك المؤسسات المتضررة الى الحكومة المحلية، قصد تدارس خطة مستقبلية تقضي بالزامية فتح المطاعم في العطل
الدينية، استجابة لحاجيات ساكنة المدينة غير المسلمة.
ويرفض أبناء الناظور خصوصاً، العمل في أيام عيد الأضحى وهو ما يجعل المطاعم والملاهي والمقاهي والفنادق في راحة اجبارية.