مونية بنتوهامي ل”ماذا جری”

عاشت مدينة باريس يوم الأحد الماضي، على وقع تظاهرة “يوم بدون سيارات” في طبعته الأولى ، حيث خلت معظم شوارع العاصمة الفرنسية باريس وساحاتها الكبرى من السيارات و ذلك في إطار التوجهات البيئية لبلدية باريس التي تعتزم حظر السيارات والآليات العاملة بالغازوال من السير في العاصمة بحلول العام 2020.

و قد اطرت التظاهرة من قبل عمدة باريس الاشتراكية آن هيدالغو ٫ و شهدت شوارع باريس وانطلاق آلاف المشاة والعدائين وراكبي الدراجات الهوائية في الشوارع والساحات الكبرى ، كما فرغ مركز باريس من حركة السيارات ما عدا بعض سيارات الأجرة وآليات الإسعاف .

و تعد هذه هي المرة الأولى التي ينظم فيها نشاط مماثل في باريس في إطار رسمي ٫ أرادت من خلالها بلدية باريس من هذا النشاط القول أن “السيارات الشخصية ليست شرطا للقيام بنزهة”.