مونية بنتوهامي ل”ماذا جری”

نظرا للتوقعات الجوية الانذارية ٫ انعقد يوم امس الأحد اجتماع طارئ للجنة الإقليمية تحت رئاسة السيد والي الجهة الشرقية عامل عمالة وجدة أنكاد، من أجل تفعيل جميع الإجراءات اللازمة و كذا برمجة التدخلات الوقائية من أجل تدبير هذه الفترة المطرية في أحسن الظروف.
و تبعا للنشرة الجوية الإنذارية التي تتوقع هطول أمطار قوية و التي ستهم الجهة الشرقية يومي 28 و 29 شتنبر الجاري ٫ أعطى السيد الوالي تعليماته خلال الاجتماع من أجل تقوية وتدعيم العمليات المبرمجة من طرف جميع المتدخلين خاصة فيما يتعلق بعمليات تنقية مجاري المياه والشعاب التي تخترق المدينة خصوصا على مستوى منشئات تجميع مياه الأمطار و القناطر وتجنيد الإمكانات البشرية و المادية الضرورية لهذا الغرض. و مواصلة عمليات تنقية شبكة التطهير السائل و مصارف مياه الأمطار٫ ٫ تعبئة جميع وسائل الإنقاذ و الإغاثة في حوزة مصالح الوقاية المدنية ٫ قيام وكالة الحوض المائي لملوية بإرسال نشرات آنية بمستوى فيضانات الأودية لتمكين رجال السلطة من اتخاذ الإجراءات الضرورية ٫ و كذا إشعار ملاك المنازل الآيلة للسقوط و القيام بعمليات إخلاء هذه المساكن عند الضرورة.