سكينة حاما

أكدت جل الدراسات الطبية أن البدانة أصبحت عدوا للرجل وللمرأة على حد سواء.

وأطلق باحثون أنجليز منم معهد الأابحاث السرطانية بانجلترا تحذيرات جديدة موجهة إلى النساء كي يتحكموا في اوزانهم، لخطورة انعكاسات البدانة على صحة المراة.

وقد اعتبر هؤلاء  الباحثون ان مشكلة البدانة قد تسبب في الرفع من خطر الاصابة بسرطانات عدة في الامعاء والثدي والرحم وغيرها بنسبة 40%, كما اكدوا ان الاصابة بالسرطان متعلق بالاساس بالبدانة لدى النساء, لان الخلايا الذهنية هي التي تنتج هرمون الاستروجين والذي اعتقد متخصصون انه وراء الاصابة بالسرطان .                                                                            وهذا الخطر الذي تواجهه النساء هو مرتفع بنسب كبيرة بالمقارنة مع الرجال, لان السرطان لدى النساء وراءه الدهون الزائدة في جسم المراة, ودعى باحثون الى وجوب اتباع النصائح الطبية للتقليل من خطر الاصابة, كالابتعاد عن الاطعمة الذهنية والسكرية ويجب ممارسة الرياضة للحفاظ على وزن صحي.