عمر محموسة ل”ماذا جرى”
أفادت مصادر من مدينة العيون أن حاجة مغربية من مدينة العيون ضمن ضحايا حادث اليوم بمنى، وهي أم لثلاثة أبناء، كانت متواجدة بالشارع الذي راح ضحية التزاحم فيه ما يزيد عن 800 قتيل من مختلف الجنسيات.
هذا وقد كانت الحاجة المتوفية وسط الزحام والتدافع الشديد من ضمن الحجاج الذي وفدوا إلى مشعر منى قصد رمي الجمرات، وهي التي حجت ضمن البعثة المغربية من العيون.
إلى هذا لم تعلن السلطات المغربية من السعودية خبر وجود مغاربة آخرين ضمن ضحايا الحادث.