عمر محموسة ل”ماذا جرى”

لأول مرة بالمغرب وبالضبط بمدينة طنجة رفع رجال الأمن أمام ولاية أمن المدينة شعارات يطالبون فيها بإرجاعهم إلى مقرات عملهم الأصلية، بغرض تمضية عيد الأضحى مع اسرهم، حسب ما أفادت به مصادر.
وتضيف المصادر أن رجال الأمن تم استقدامهم من مدن مختلفة إلى مدينة طنجة لتغطية الأنشطة الملكية بالشمال وما وازاها من زيارة للرئيس الفرنسي فرونسوا هولاند للمغرب، حيث أكدوا أنهم اجتازوا اسبوعا من الخدمة بتطوان واسبوعين بطنجة قبل مغادرة الملك لطنجة.
هذا وفوجئ رجال الأمن بعد ذهابهم إلى ولاية الأمن مساء الأمس ليحصلوا على تعويضاتهم المالية “بعدم السماح لهم بالعودة إلى مدنهم الأصلية حيث تقطن اسرهم” حسب ما أفادوا.