مونية بنتوهامي، ل”ماذا جری

الى جانب اعتداءات تنظيم “داعش والسيارات المفخخة وتنظيمات طائفية أخرى متشددة، أعلنت مصادر طبية عراقية آمس وفاة 8 عراقيين وتأكيد إصابة 41 آخرين بالمرض جلهم في بغداد, أصبح مرض “الكوليرا” قاتلا جدا حيث أصبح يحصد الكثير من العراقيين .
و ربط المراقبون بين انتشار مرض “الكوليرا” والفشل في الإدارة البيئة، فمن شأن انعدام البنية التحتية وتعطل شبكات المياه أن يزيد خطر انتشار بكتيريا “الكوليرا”، بحسب منظمة الصحة العالمية.
وجرى تسجيل41 حالة في محافظات بغداد والنجف وبابل، مؤكدا أن سبب الذي يقف وراء هذه الإصابات هو استهلاك مياه غير صالحة للشرب.
كما تم توفير مياه صالحة للشرب بشكل عاجل في منطقة أبو غريب لدرء تداعيات انتشار “الكوليرا”، مشيرا إلى أن الوزارة عملت على توزيع حبوب تعقيم المياه على المواطنين.
ولابد من الإشارة أن عدد من المدن العراقية تشهد عدة احتجاجات على الفساد وتردي الخدمات الأساسية خاصة انقطاع المياه والكهرباء.