ماذا جرى خاص وحصري،

علم موقع ماذاجرى أن زوجة حميد شباط وبعض أفراد عائلته تعرضوا للاحتجاز يوم الجمعة 4 شتنبر لمدة خمس ساعات قبل أن يطلق سراحهم.

وفسر احتجاز بعض أفراد شباط بقيام مجموعة من الشباب المساند لشباط أو الموجه من طرفه بالتهديد بإحراق صناديق الانتخابات.

وبينما يتحدث الفاسيون عن هذا الاحتجاز التي أثار غضب شباط بشكل كبير، وجعله يحول وجهة مساندته إلى حزب العدالة والتنمية، ذكر أيضا ان قوات الأمن والدرك حاصرت شبابا هائجين كانوا يطالبون بأتعابهم المادية ويهددون بإحراق صناديق الاقتراع.