عمر محموسة لـ “ماذا جرى”

أعلن حميد شباط أمين عام حزب الاستقلال للمرة الثانية أنه سيستقيل من حزب الميزان قريبا خلال المجلس الوطني المقبل والذي سينعقد  في الأيام القادمة، وذلك للتصويت على استقالة الأمين من طرف أعضاء الحزب كما ينص القانون الداخلي للحزب.

هذا وأكد شباط أنه عند وعده وعهده الذي سبق ووعد به لوسائل إعلامية في أن يستقيل من الحزب إذا لم يحصل حزبه على المرتبة الاولى على المستوى الوطني، وسينفد هذا الأمر لا محالة حسب ما أخبر به أعضاء من اللجنة التنفيذية للحزب.

وينتظر أن يعقد المجلس الوطني لحزب الاستقلال جلسة للتصويت على استقالة شباط بالرفض بعد انتشار أنباء عن أن عديدا من محبي وأتباع حميد داخل الحزب سيصوتون على استقالته برفضها وهو الأمر الذي يفتح علامات استفهام وشكا كبيرا حول انتهاء شباط من الاستقلال، ويؤكد بشكل ضمني استمراره في قيادة الحزب.