عمر محموسة لـ “ماذاجرى”

تميزت  انتخابات المجلس الاقليمي التي شهدتها عمالة واد الذهب صباح اليوم تعادلا في عدد المقاعد التي تنافست حولها أحزاب الأغلبية والمعارضة الحكومية بالإقليم.

هذا وقد حصل الاستقلال ضمن النتائج على مقعدين داخل المجلس  كما حصل حليفه العدالة والتنمية على نفس العدد وهو العدد من المقاعد الذي حصل عليه حزب الحركة الشعبية وحزب الأمل وحزب الأصالة والمعاصرة، فيما حصل الاتحاد الدستوري على مقعد واحد.

هذا ولم تكن نتائح انتخاب أعضاء المجلس الاقليمي بواد الذهب حاسمة عكس المجلس الاقليمي لاوسرد والتي حسم في عدد مقاعدها.