عباس الخطابي، ل”ماذا جرى”
تشهد المحكمة الادارية بوجدة، اليوم الخميس، جلسة ثانية، مخصصة للنظر في طعن ضد رئيس مجلس الجهة الشرقية المنتخب قبل يومين، عبد النبي بعيوي.
الطعن قدمه حزب العدالة والتنمية، ضد رئيس الجهة المنتمي الى غريمه حزب الإصالة والمعاصرة.
كما ستشهد ذات الجلسة، النظر في طعن قدم ضد ادريس بوجوالة، العضو المنتخب في مجلس الجهة الشرقية، والذي يشغل منصب رئيس غرفة الصناعة التقليدية، في
الوقت نفسه.
المحكمة الادارية ستنظر أيضا في طعن قدمه حزب العدالة والتنمية ضد حزب الاستقلال، بتهمة استعمال حزب الميزان رموزاً وطنية في حملته الانتخابية.